عناصر المركز الترابي بأحد أولاد أفرج تطيح " بأغبى مجرم متخصص في السطو والسرقة باستعمال الكسر.. | وكالة الأنباء المغربية
×

عناصر المركز الترابي بأحد أولاد أفرج تطيح ” بأغبى مجرم متخصص في السطو والسرقة باستعمال الكسر..

ع الحساني/خ بنشعيرة

وكالة الأنباء المغربية

أطاحت عناصر المركز الترابي بأحد أولاد أفرج،التابع ثرابيا لقيادة الجهوية بالجديدة بأحد اغبى المتورطين في عمليات السرقة بالمنطقة وهو المدعو ” العنكبوت” على خلفية جرائم السرقة الموصوفة مع السطو على مقرات وبنايات وممتلكات الغير عبر كسر الأختام والتسلق في جنح الظلام.

وقد جاءت عملية إيقاف العنكبوت وهو من ذوي السوابق القضائية، بعدما توصل رئيس المركز الترابي بأحد أولاد فرج السيد “يونس عيادي “بإخبارية تفيد أن احد الأشخاص المجهول الهوية تردد على محيط إحدى الصيدليات بالمنطقة ليلا بشكل مشبوه ومريب، قبل أن يعمد الى تسلق الجدار و اقتحامها عبر النافذة بمساعدة شريك له بنية السرقة وللسطو على الممتلكات.

َوحسب مصادر فالظنين “العنكبوت” يعمد الى اقتحام المقرات والبنايات التجارية وانتهاز الفرص السانحة في غفلة الحراسة الليلية، بعد تحديد دقيق للموقع والزمان المناسبين، حتى يتسنى له تنفيد عمليات الاقتحام والسطو والسرقة.. لكن هذه المرة لم تسلم الجرة..!!

وفور توصل بالاخبارية تفاعلت عناصر المركز الترابي مع الواقعة على وجه السرعة، وذلك وفق خطة دقيقة و محكمة عمدت من خلالها الى تطويق ومراقبة المنطقة، فيما تم ربط الاتصال بالمشرف على الصيدلية الذي حضر الى عين المكان للوقوف على الواقعة وفتح باب الصيدلية ، مما مكن من ضبط الشخص المذكور داخل الصيدلية في حالة تلبس وبحوزته مبالغ مالية تفوق 3 مليون سنتيم،بالاضافة الى الأدوية المخدرة

وتضيف المصادر ان عناصر المركز ضبطت المشتبه فيه الاول للعملية في حالة تلبس عالقا داخل الصيدلية، بعد أن عجز كليا على تسلق الجدار، وبالتالي الوصول إلى النافذة، إذ تابع محاولاته المتكررة بحثا عن الخلاص لكنها باءت بالفشل، ليقرر بعدها في مشهد كوميدي ان يرتشف كأس شاي داخل الصيدلية بعد ان ايقن ان مسيرة الاجرام قد انتهت وانه هالك لا محالة..

وبالرجوع الى مقاطع الفيديو المسجلة بالكاميرا المتبثة في الصيدلية، فقد وتقت اغبى حالات السرقة بالمنطقة، حيث تم تسجيل ان المشتبه فيه عمد الى استعمال سكب الماء على الكاميرا المتبثة ظنا منه انها ستتوقف عن التسجيل او اتلاف ماثم ثوتيقه، وذلك لاخفاء معالم الجريمة، مما يجعل العملية توصف بأغبى عمليات السطو والسرقة بالمنطقة.
.
نشير في ذات الصدد وبعد عملية التحقيق مع المتهم والتعرف عليه، تم التوصل الى أنه من ذوي السوابق القضائية، وله سابق عهد بالسطو والسرقة الموصوفة بي مجموعة من المحلات التجارية و الصيدليات بكل من الجديدة وسيدي بنور وأحياء اخرى بنفس المنطقة.. في انتظار للتوصل إلى باقي الشركاء وأفراد العصابة، وبهدا تكون مصالح الدرك الملكي بالمركز الثرابي احد أولاد أفرج
تمكنت من فك خيوط عصابة اجرامية متخصصة في السرقات الموصوفة والسطو.

ومن المنتظر أن يتم إحالة الموقوف على انظار الوكيل العام باستئنافية الجديدة بالتهم المنسوبة اليه قصد النظر في القضية.
فيما لازال البحث جاريا عن باقي المتورطين.

إرسال التعليق